Menu Fermer

كلمة مدير المعهد

الأستاذ عبد الجليل بوزوكار

منذ إنشائه سنة 1985 وإعادة هيكلته سنة 2011 ، بدأ المعهد الوطني لعلوم الآثار والتراث (INSAP) عملية تكوين أطر وإعداد برامج الأبحاث الأثرية والأنثروبولوجية. فالمعهد رائد في هذا المجال منذ عدة سنوات، ونأمل أن يستمر في إنجاز هذا الدور. إن المعهد مدعو إلى تغيير عرضه في ميدان التكوين، والحفاظ على تميزه في أبحاث علم الآثار والأنثروبولوجيا، و لعب دوره على الصعيدين الوطني والدولي، ومدعو كذلك إلى العمل بشكل أكبر مع الجامعات المغربية والانفتاح أكثر على التعاون الدولي. والأهم من ذلك، فهو مدعو إلى الانفتاح على محيطه الإفريقي .

إن السيد وزير الشباب والثقافة والتواصل يدعم المعهد بشكل كبير، وسيتم تنزيل هذا المشروع وفق نهج تشاركي يضم مكونات المعهد: هيئة السادة الأستاذة والموظفين الإداريين والطلبة. هناك عمل ابتدأ منذ 1986، وتطوير أداء المعهد لايشكل قطيعة مع مكتسبات الماضي، ألم يقل دان ميلمان "سر التغيير هو تركيز كل طاقتك على إنشاء الجديد ، وليس على محاربة القديم." ؟